القسوة ضد الصحفيين لن يسكت اصواتهم
AM:01:25:03/06/2020


ميترو، 2 حزيران 2020: يدين مركز ميترو الاستخدام المفرط للقوة والقسوة من قبل القوات الامنية، ويطالب المركز بأجراء تحقيق فوري لتصرفات هذه الاجهزة الامنية ضد الصحفيين أثناء المظاهرات في مدينة السليمانية.

وشهدت مدينة السليمانية والمناطق المحيطة بها، هذا اليوم مظاهرات رافضة للأجراءات التي أتخذتها حكومة الاقليم لمواجهة تداعيات انتشار فايروس كورونا، وكانت اكبر تجمعات للمتظاهرين من العمال والكسبة بمدينة السليمانية، جوبهت بالقوة المفرطة من قبل القوات الامنية، بأستخدام القنابل المسيلة للدموع والاطلاقات الحية لتفريق المتظاهرين.

وصباح هذا اليوم قامت القوات الامنية، بأعتقال فريق فضائية سبيدة المكون من (يادكار حاجي وئاريان بكر) في وسط سوق السليمانية.
وصرح يادكار لمركز ميترو قائلاً "أحد ضباط الآسايش قال لي: اذا لم تبتعدوا من هنا، سأضع الحذاء في افواهكم، وتم أهانتنا بشكل كبير وبأستخدام كلمات نابية، وبعد كل ذلك تم اعتقالنا واصطحابنا الى مقر آىسايش السليمانية، ولم يطلقوا سراحنا الى بعد مرور ثلاث ساعات من الحجز" وأكد "صادروا كاميرة الفريق ومسحوا ماتم تسجيله، ولازال ميموري الكاميرا عند الآسايش".

أضافة الى ذلك، تعرض فريق فضائية NRT ولعدة مرات الى اعتداء من قبل القوات الامنية وبعض المتظاهرين، وقامت القوات الامنية بمصادرة ادوات العمل الاعلامي لفريق الفضائية.
وفي الوقت الذي كان فيه أحسان صابر مراسل فضائية NRT يقوم بالبث المباشر، طلب عناصر القوات الامنية منه ولعدة مرات، الابتعاد عن مكان المظاهرة وعدم تغطيتها، وحاولوا منع البث المباشر للفضائية.
وصرح أحسان لمركز ميترو قائلاً: " بعد ان علمنا ان مصور البث المباشر محمد حسن قد انقطع بثه، قام عناصر الاجهزة الامنية بالاعتداء علينا بالعصا الكهربائية وبالضرب بالايدي والارجل".

كذلك اصدر المكتب الاعلامي للجماعة الاسلامية الكوردستانية تصريحاً، بعثوا بنسخة منه الى مركز ميترو، جاء فيه "الدوائر الرسمية الحكومية عدا عن انها تتجاوز على القوانين والتعليمات، بمنعها تزويد الصحفيين بالمعلومات والحقائق، فأنها ايضاً تمنع تغطية الاجتماعات والمؤتمرات الصحفية للجهات الحكومية".
وجاء ايضاً في تصريح المكتب الاعلامي للجماعة الاسلامية " ومن ضمن سلسلة منع بعض وسائل الاعلام من التغطية الاعلامية ماحدث اليوم، من منع فريق فضائية بيام من تغطية اجتماع غرفة عمليات مواجهة فايروس كورونا الذي عقد في مقر وزارة الداخلية في مدينة اربيل، مع العلم انه تم السماح لوسائل اعلام اخرى بتغطية الاجتماع".

موقع سبي الالكتروني التابع لحركة التغيير، نشر على صفحاته: ان مراسل الموقع بريار نامق، قد اصيب بجروح نتيجة استخدام العناصر الامنية للعصا الكهربائية ضده، وفي نفس الوقت تعرض مصور الموقع نفسه ئارام شهاب، الى الاعتداء من قبل القوات الامنية، على الرغم من محاولته مغادرة الموقع للحفاظ على نفسه، الا ان العناصر الامنية لاحقوه واعتدوا عليه، واصيب ببعض الجروح.
وقد تم نقل المصابين الى المستشفى لتلقي العلاج، وفي اتصال لمركز ميترو مع الصحفي ( بريار نامق) للاطمئنان على صحتهم، ابلغ المركز قائلاً "وضعنا الصحي جيد وغادرنا المستشفى الى بيوتنا".

ان مركز ميترو في الوقت الذي يدين فيه استخدام القوة والقسوة المفرطة من قبل الاجهزة الامنية، فأنه يدعو محافظ السليمانية، الى اجراء تحقيق فوري في تصرفات الاجهزة الامنية ضد الصحفيين أثناء المظاهرات في مدينة السليمانية، وان حرية تغطية المظاهرات من قبل القنوات الاعلامية وتواجدها في المظاهرات قد كفله القانون، ويجب على القوات الامنية الحفاظ على حرية وسلامة افراد الفرق الاعلامية، وليس منعهم من اداء واجبهم والاعتداء عليهم.

وكذلك يدعو مركز ميترو محافظ اربيل الى اجراء تحقيق في التمييز بين الفرق الاعلامية، كما حدث مع فريق فضائية بيام وعدد من الفضائيات الاخرى، والتي تتعارض كلياً مع قانون العمل الصحفي.

ان هذه الاعتداءات والقوة المفرطة ضد الصحفيين، والتمييز الواضح ضد بعض القنوات الاعلامية، حدثت في الوقت الذي منذ ان اعلنت حكومة الاقليم عن حملة وطنية لمواجهة تداعيات جائحة كورونا، كانت كل وسائل الاعلام في اقليم كوردستان قد اعلنت عن دعمها ومساندتها لهذه الحملة، وساهمت وسائل الاعلام في زيادة وعي المواطنين عن طريق نشر التعليمات والارشادات الصادرة من الجهات المختصة، سواء كانت صحية او أمنية.

يذكر ان نائب رئيس حكومة اقليم كوردستان العراق، قوباد الطالباني في احداث العنف التي شهدتها مدينة السليمانية والتي طالت المتظاهرين والصحفيين، كما جاء في تصريح لمكتبه الاعلامي لموقع ويستكة الالكتروني.

حول ميترو METRO
مركز ميترو للدفاع عن حقوق الصحفيين، تأسس في آب 2009 بجهود مجموعة من الصحفيين و المدافعيين عن حقوق الانسان، و بالتعاون مع معهد صحافة الحرب والسلام (IWPR) ، الامريكية بهدف مراقبة حرية الصحافة والصحفيين والدفاع عنهم وحمايتهم في اقليم كوردستان.
مركز ميترو يراقب تنفيذ قانوني العمل الصحافي رقم 35 لسنة 2007 وقانون رقم 11 لسنة 2013 قانون حق الحصول على المعلومات في اقليم كوردستان العراق، كما يراقب سلوك الحكومة أتجاه القواعد الدولية لحماية حق حرية التعبير والحريات الصحفية، ويعمل مع الحكومة والمنظمات الشريكة من أجل الترويج لتلك الحقوق.

للمركز ممثليات في مختلف مدن الاقليم و بغداد و بعض العواصم الاوروبية و له شراكات مع منظمات دولية و عراقية.
ومنذ بداية تأسيس المركز الى اليوم، قدم كل من معهد صحافة السلم والحرب IWPR ومنظمة الشعب النرويجي NPA ومنظمة دعم الاعلام العالمي IMS الدنماركيةو Intenews الامريكية الدعم للمركز.
للاتصال :
metrocenter2009@gmail.com
للغة العربية: 07701523300
للغة الكوردية: 0770004147