استقالة الرئيس التنفيذي لشبكة "سي بي إس" بعد مزاعم جديدة بالتحرش الجنس
PM:12:14:10/09/2018

الأكثر مشاهدة
1
الدفاع المدني السوري يوثّق لحظة استهداف عناصره
2
استقالة رئيس شبكة "سي.بي.إس" بعد مزاعم التحرش الجنسي
3
"موسكو. الكرملين. بوتين": محاولة لرفع شعبية الرئيس مجدداً؟
4
الـ"سوشيال ميديا" بوّابة لاقتحام بيوت الفلسطينيين
استقال الرئيس التنفيذي لشبكة "سي بي إس"، ليسلي مونفيز (ليس مونفيز)، وسط اتهامات جديدة بالاعتداء والتحرش الجنسي، وبعد صراعٍ حول مستقبل الشبكة.  
ومونفيز (68 عاماً) هو الذي حول "سي بي إس" من شبكة تلفزيونية وإذاعية قديمة إلى مساحة لإنتاج البرامج للمنصات الرقمية.

ووفقاً لإعلان الشبكة الذي نقلته وكالة "رويترز"، سيتولى رئيس العمليات جو إيانييلو منصب الرئيس التنفيذي بصفة مؤقتة فيما يبحث مجلس الإدارة عن بديل. 

ويُتّهم مونفيز بالتحرش الجنسي لكنّ ذلك لم يؤثّر على وظيفته في الأشهر القليلة الماضية، بعدما اتّهمته ستّ نساء بتحرش جنسي يعود إلى عام 1980. لكنّ رونان فارو، أعدّ تقريراً آخر لمجلة "نيويوركر"، نشر يوم الأحد، واتّهمت فيه ستّ نساء جديدات، مونفيز، بالتحرش الجنسي، وكلّهنّ تحدّثن بشكلٍ علني.

وتختم هذه التسوية معركة مدّتها شهر للسيطرة على "سي بي إس" بين مونفيز وشاري ريدستون، المساهم في الشبكة. ويتم إعادة تشكيل مجلس إدارتها، مع ستّة مديرين جدد.

كما تنهي هذه التسوية سنوات من عدم اليقين بشأن مستقبل الشبكة ويمكن أن تفتح الباب لصفقات في المستقبل.


ومونفيز بين المديرين الإعلاميين الأعلى ربحاً. وتجري شركة قانونية استعانت بها "سي.بي.إس" التحقيقات حول تلك المزاعم، فيما قد لا يحصل مونفيز على مكافأة نهاية الخدمة التي كانت تُقدّر بنحو 100 مليون دولار، وقد لا يحصل على شيء.

وفي محاولة لتلقّف الغضب الذي قد ينتج على حصوله على مكافأة عالية على ما يبدو، بحسب "سي إن إن"، قالت الشبكة إن مونفيز سيتبرع بعشرين مليون دولار من قيمة مكافأة نهاية خدمته لمنظمات تدعم حركة "#مي_تو".

من جهتها، قالت مجموعة "تايمز آب" في بيان "لن نقبل بشيء أقل من الشفافية الكاملة لنتائج التحقيق، وبالتزام بتغيير حقيقي عبر جميع مستويات إدارة شبكة سي بي إس وعدم حصول ليس مونفيز على مكافأة ماليّة".
 
 
 العربي الجديد