جمال الكربولي يقاضي "ناس" ويطالبها بدفع 8 مليارات دينار عراقي
PM:03:05:13/12/2018
تلقت مؤسسة "ناس” الإعلامية، الاربعاء، بلاغا قضائيا رسميا، يفيد برفع زعيم حركة الحل، جمال الكربولي، دعويين قضائيتين، على "وكالة ناس الإخبارية”، بعد نشر تقرير صحفي يحمل عنوان "عائلة حديثة الثراء تعبث بالبرلمان والحكومة.. وقصص الصفقات تزعج الحلبوسي”.

ووفقا لنص البلاغ القضائي، فإن محامي الكربولي، اعتبر أن ما ورد في التقرير يشكل تشهيرا وقذفا بحق موكله، وسبب له "ضررا معنويا”، فضلا عن الـ "إساءة” لقناة دجلة الفضائية، مطالبا مؤسسة "ناس” بدفع تعويض قدره 8 مليارات دينار عراقي.

ولم يشرح نص الدعويين، أي تفاصيل عن سبل التشهير والقذف التي تضمنها تقرير "ناس”، بالرغم من أن التقرير المذكور، استند إلى تصريحات شخصيات سياسية معروفة، موثقة بالصوت والصورة.

ووفقا لنص التقرير المنشور، موضع التقاضي، فقد ظهر سياسيون عراقيون، يتحدثون عن "الفساد” الذي تورط فيه زعيم حركة الحل وشقيقاه، مع تسجيلات فيديوية، فيما اعتمد الجزء الخاص بقناة دجلة على تقرير بثته القناة نفسها، ولم يجر إخضاعه لأي عملية تحرير.

وقال رئيس مجلس إدارة مؤسسة "ناس” إنه كلف محامين ومشاورين قانونيين بإعداد لائحة دفاع متكاملة، تتضمن أدلة بالصوت والصورة، على كل ما ورد في التقرير موضع التقاضي، معبرا عن استغرابه من سعي حزب سياسي إلى مقاضاة وسيلة إعلام محترفة، ومطالبتها بدفع تعويضات خيالية، جراء نشر مادة تدعم مضمونها عشرات الأدلة، ويمكن الإطلاع عليها من خلال مراجعة بسيطة لأرشيف وسائل الإعلام المحلية.

وأكد رئيس مجلس إدارة مؤسسة "ناس”، ثقته المطلقة بالقضاء العراقي، مشددا على أن "مؤسسة ناس ماضية في عملها المهني، ولن تردعها أي محاولة لإرهاب الإعلام العراقي المستقل”..


 ناس