ندين الاعتداء على مدير مكتب قناة الجزيرة
AM:11:32:18/07/2019




السليمانية 18 من تموز 2019: يدين مركز ميترو للدفاع عن حرية الصحافة، ما تعرض له زميلنا مدير مكتب قناة الجزيرة القطرية احمد زاويتي، ويطالب وزارة الداخلية بفتح تحقيق جدي وعاجل وتقديم المعتدين الى القضاء.

وقال مدير مكتب قناة الجزيرة القطرية في إقليم كوردستان، أحمد الزاويتي، لمركز ميترو بأنه "تعرض لضرب مبرح من قبل قوات تدعي بأنها من قوات مكافحة الإرهاب، وكأنني انا من قمت بعملية الهجوم المسلح الذي ادى الى مقتل نائب القنصل التركي في اربيل".

وكان الزاويتي قد كتب على صفحته الشخصية في مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) بأنه: "تعرض لضرب مبرح من امام موقع اغتیال نائب القنصل التركي في اربيل في الوقت الذي كنت اقوم فيه بأداء مهمتي الصحفية".

وكان الزاويتي متواجداً في مكان الهجوم المسلح على موظفي القنصلية التركية في أربيل، حين تعرضت له قوات تدعي بأنها من "مكافحة الارهاب" وطالبوه ايقاف التغطية وابعاد اجهزة النقل التلفزيوني من المكان ايضاً.

ويضيف "فجأة قاموا بالإعتداء علينا، قلت لهم بأننا نحتاج الى قليل من الوقت لجمع هذه الاجهزة التابعة لنا، إلا انهم لم يستمعوا إلي واعتدوا علينا بالضرب وكانوا حوالي 10 اشخاص، وكأنني انا من قام بعملية الهجوم المسلح اليوم".

مبيناً، "لقد عرفت عن نفسي، وفي أي قناة أعمل، إلا انهم استمروا بالضرب أمام جميع القنوات المحلية والعالمية التي كانت متواجدة في مكان الحادث"

يدين مركز ميترو للدفاع عن حرية الصحاف، ما تعرض له زميلنا مدير مكتب قناة الجزيرة القطرية احمد زاويتي ويطالب وزير الداخلية بفتح تحقيق جدي وتقديم المعتدين الى القضاء.
هذا ويطالب المركز عدم التمييز في التعامل بين الموؤسسات الاعلامية في الحصول على المعلومات، ويجب السماح بعمل جميع وسائل الاعلام بحرية وعدالة، للقيام بتغطية المواضيع التي تهم المواطنين، وانه في حالة وجود عوائق امنية تواجه التغطية الاعلامية، فانه يجب ان يسري ذلك على الجميع دون استثناء.

كما يطالب مركز ميترو جميع وسائل الاعلام والعاملين فيها، عدم اصدار احكام مبكرة بشأن الاحداث واستباق نتائج التحقيقات الامنية والجنائية!

مركزميترو للدفاع عن حقوق الصحافيين تأسس في آب 2009 بجهود مجموعة من الصحافيين وبالتعاون مع معهد صحافة الحرب والسلام (IWPR) بهدف مراقبة حرية الصحافة والصحافيين والدفاع عنهم وحمايتهم في اقليم كوردستان.

مركز ميترو ومنذ تأسيسه وبالتعاون مع منظمة (IWPR) ومنظمة (IMS) الدنماركية ومنظمة (NPA) النيرويجية قام بتنفيذ العديد من المشاريع والانشطة لتوسيع مساحة حرية الرأي في اقليم كوردستان والحد من الانتهاكات ضد الصحافيين لتحقيق هذف المركز في خلق بيئة صحية للعمل الصحافي.

مركز ميترو للدفاع عن الصحفيين تم تأسيسه بموجب قانون المنظمات الغير الحكومية في اقليم كردستان المرقمة(1) لسنة 2011 وتم تسجيلها وحصلت على الاجازة القانونية من حكومة اقليم كردستان،وقام المركز باعادة انتخاب هيئته الادارية من جديد في 2015 و و2018 ونشر المركز ثمان تقاريرسنوية حول اوضاع حرية الصحافة في اقليم كردستان.