رئيس الوزراء الكندي لرووداو: التزامنا بالحرب على الإرهاب في العراق طويل الأمد





ميترو,روداوو 

في تصريح لشبكة رووداو الإعلامية، شدد رئيس الوزراء الكندي، جستن ترودو، على استمرار بلده في المساعدة على القضاء على داعش.
 
لدى تواجده أمس الأربعاء (21 أيلول 2022) في نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أجاب رئيس الوزراء الكندي على سؤال لرووداو قائلاً: "كندا دائماً متواجدة في أي مكان من العالم يحتاج إليها".
 
قبل شهر من الآن تم نقل الوحدة العسكرية الجوية الكندية المتمركزة في الشرق الأوسط إلى بريطانيا لتقديم المزيد من المساندة لأوكرانيا، وحول ما إذا كانت مساندة أوكرانيا ستؤثر على دور كندا في التصدي لداعش في العراق، أعلن جستن ترودو أن "التزامنا بالحرب على الإرهاب في العراق التزام كندي طويل الأمد وقديم بالقضاء على داعش، وسيستمر".
 
بدأت مهمة كندا العسكرية في التصدي لداعش في تشرين الأول 2014، من خلال مشاركة طائراتها الحربية في التحالف الدولي للقضاء على داعش.
 
وتقول الحكومة الكندية إنها استثمرت خلال الفترة (2016 – 2022) أربعة مليارات دولار في مواجهة الأزمات في العراق وسوريا.
 
وأشار رئيس الوزراء الكندي إلى: "سنستمر في مهامنا ضمن ناتو وفي السياق الدولي، لمحاربة الإرهاب ومساندة حلفائنا في ناتو ووقوفنا مع أصدقائنا في أوكرانيا، وحضورنا في الأماكن والميادين العالمية التي تشهد الأزمات".
 
مع بداية الحرب الروسية الأوكرانية في شباط من هذا العام، أرسل قسم من الدول الغربية جنودهم إلى أوكرانيا، وفي هذا الإطار قدمت كندا 472 مليون دولار على شكل مساعدات عسكرية لأوكرانيا. كما نقلت القوة الجوية الكندية إلى أوكرانيا أكثر من 3.5 مليون جنيه سترليني من المساعدات المالية المقدمة من حلفائها.
 
أدناه سؤال مراسل رووداو وإجابة رئيس الوزراء الكندي جستن ترودو:
 
رووداو: السيد رئيس الوزراء، بخصوص تحريك القوات العسكرية أيضاً، لكن في الشرق الأوسط، قبل 28 يوماً من الآن، تم نقل الوحدة العسكرية الجوية الكندية من الشرق الأوسط إلى بريطانيا لمساندة جهودكم لمساعدة أوكرانيا، هل يُعدّ هذا البداية لإنهاء مساندتكم العسكرية للعراق وإقليم كوردستان في مواجهة الإرهاب وداعش؟
 
جستن ترودو: التزامنا بالحرب على الإرهاب في العراق التزام كندي طويل الأمد وقديم بالقضاء على داعش، وسيستمر. سنستمر في مهامنا ضمن ناتو وفي السياق الدولي، لمحاربة الإرهاب ومساندة حلفائنا في ناتو ووقوفنا مع أصدقائنا في أوكرانيا، وحضورنا في الأماكن والميادين العالمية التي تشهد الأزمات. كندا دائماً متواجدة في أي مكان من العالم يحتاج إليها، وسنواصل السير على نهجنا هذا.


PM:01:52:22/09/2022




36 عدد قراءة