يونامي تدين الهجوم على مطار عربت: يجب أن تتوقف الهجمات التي تنتهك السيادة العراقية




أدانت بعثة الامم المتحدة في العراق "يونامي" الهجوم على مطار عربت بمحافظة السليمانية، والذي تسبب في وقوع عدد من الضحايا، مؤكدة وجوب أن تتوقف الهجمات التي تنتهك السيادة العراقية بشكل متكرر.
 
وقالت يونامي في تغريدة لها بموقع أكس "تويتر سابقاً"، ان "يونامي تدين الهجوم على مطار عربت بمحافظة السليمانية، والذي تسبب في وقوع عدد من الضحايا. يجب أن تتوقف الهجمات التي تنتهك السيادة العراقية بشكل متكرر".
 
وأوضحت يونامي انه "لابد من معالجة الشواغل الأمنية من خلال الحوار والدبلوماسية، وليس من خلال الضربات".

يوم أمس الاثنين (18 أيلول 2023)، أعلن جهاز مكافحة الإرهاب في السليمانية استشهاد ثلاثة من بيشمركته وإصابة ثلاثة آخرين في استهداف مطار عربت الزراعي في المحافظة.
 
وهدد جهاز مكافحة الإرهاب في السليمانية في بيان له، الجهة المسؤولة عن الهجوم دون أن يسميها، قائلاً إن "الانتقام لشهدائنا على عاتقنا ولن نسمح بأن تذهب دماؤ هم سدى".
 
وأكد أنه "من أجل الحافظ على سلامة التحقيق، سنحافظ على سرية المعلومات"، متعهداً بتقديم أي "جهة أو جاسوس" تعاون في ارتكاب "الجريمة الإرهابية" للعدالة وكشف الحقيقة لشعب كوردستان في المستقبل.
 
بدوره، وصف رئيس الاتحاد الوطني الكوردستاني، بافل طالباني، استهداف مطار عربت الزراعي في السليمانية بأنه "خرق فاضح لحدود" إقليم كوردستان والعراق، داعياً الحكومة العراقية إلى "تحمل مسؤولياتها الدستورية والوطنية في حماية أرض وسماء العراق بما فيها كوردستان".
 
وأدان رئيس الاتحاد الوطني الكوردستاني في بيان، الاثنين (18 أيلول 2023)، "بشدة بالغة الهجوم الإرهابي" على مطار عربت الزراعي في السليمانية والذي أدى إلى "استشهاد وإصابة ستة من البيشمركة الأبطال لمكافحة الإرهاب في كوردستان".
 
بافل طالباني طالب بـ "وقف فوري لهذه الهجمات"، داعياً الحكومة العراقية إلى "تحمل مسؤولياتها الدستورية والوطنية في حماية أرض وسماء العراق بما فيها كوردستان وأن لا تسمح بحدوث هذه الخروقات بعد الآن".
 
وقال إن "هذه العملية الإجرامية هي خرق فاضح لحدود الإقليم والعراق"، مضيفاً أنها "تأتي ضمن المؤامرات التي تستهدف تخريب أمن واستقرار إقليم كوردستان ومنطقة السليمانية بشكل خاص".
 
رئيس الاتحاد الوطني الكوردستاني أكد أنه "في مواجهة تكرار هذه الخروقات فإنه من واجب الأطراف السياسية في إقليم كوردستان أن تواجه معا المخاطر والتحديات الأمنية وتحمي كوردستان من الأعداء والمغرضين".
 
ودعا "جميع أصدقائنا ودول العالم وكل الأحرار إلى موقف جدي والتضامن معنا لوقف هذه الهجمات الإرهابية".
 
وكان مدير ناحية عربت في محافظة السليمانية، دابان محمد، قد أكد لشبكة رووداو الإعلامية في وقت سابق، مقتل 6 أشخاص وإصابة آخر في استهداف مطار عربت الزراعي في الناحية.
 
وقال دابان محمد، إن الاستهداف تم بواسطة طائرة مسيّرة، مشيراً إلى عدم وجود معلومات حول الجهة التي تقف وراءه.
 
من جهته، أكد نائب رئيس حكومة إقليم كوردستان، قوباد طالباني، أن الهجوم "انتهاك آخر لسيادة الأراضي العراقية نفذ بواسطة طائرة مسيرة على قوات مكافحة الإرهاب أثناء انشغالها بتدريبها الاعتيادي واليومي".
 
ودعا الجهات المعنية في الحكومة الاتحادية إلى التدخل والعمل على "منع هذه الانتهاكات مرة أخرى"، كما دعا الجهات المعنية في إقليم كوردستان إلى إجراء "تحقيق مفصل لكشف الحقائق وإعلانها" للرأي العام.
 
وأدانت كتلة الاتحاد الوطني الكوردستاني في مجلس النواب العراقي بشدة "العمل العدائي" الذي  تعرض له المطار الزراعي لناحية عربت بمحافظة السليمانية، والذي "تم قصفه بطائرتين مسيرتين".
 
واعتبرت أن هذا "العمل العدواني انتهاك صارخ لسيادة الدولة العراقية"، مشيرة إلى أنه "يتكرر للأسف عدة مرات في محافظة السليمانية وإقليم كوردستان، مما يشكل تهديداً لامن واستقرار العراق وإقليم كوردستان".
 
ودعت الحكومة الاتحادية لـ "ترفع صوتها ضد هذه الانتهاكات التي تتعرض لها السيادة العراقية وأن تتخذ الاجراءات الدبلوماسية لإجبار مرتكبي مثل هذه الأعمال العدائية على احترام سيادة ارض وسماء العراق والكف عن هذه الجرائم".
 
كما دعت كافة الكتل وأعضاء مجلس النواب "الوطنيين" إلى اتخاذ موقف من اجل حماية سيادة وسلامة العراق.















المصدر/ رووداو



PM:12:11:19/09/2023




136 عدد قراءة