كيف تعزز علامتك التجارية كصحفي باستخدام لينكد إن؟





تشير إحدى الدراسات التي أعدتها مجلة هارفارد بزنس ريفيو إلى أنّ إدارة الحضور الرقمي المهني (DPP) بشكل أفضل على منصات مثل LinkedIn يمكن أن تزيد من الرواتب، حيث قام الباحثون بتحليل بيانات 1,741 مديرًا تغيّرت وظائفهم بين 2004 و2011، واكتشفوا زيادة في الأجور، خصوصًا للمديرين الأصغر سنًا، كما أظهرت الدراسة أنّ الأثر الإيجابي لملفات LinkedIn المفصلة كان أكبر عند تغيير الوظائف، حيث كانت الزيادة في الأجور 6.4% بعد الانتقال إلى وظيفة جديدة لأولئك الذين لديهم خبرة خمس سنوات، و2% لأولئك الذين لديهم 15 سنة من الخبرة. كما بيّنت الدراسة أن النساء يمكنهن الاستفادة بشكل أكبر من تحسين ملفاتهن الشخصية الرقمية، حيث ارتبطت الزيادة في المحتوى بزيادة 8.8% في الرواتب للنساء، مقارنةً بـ3.1% للرجال. 

يعيد ذلك الحديث عن أهمية لينكد إن وضرورة تعزيز حساباتنا عليه، لكن يجب أن ندرك أنّ هذه المنصة لها خوارزميات وآليات عمل يجب اتباعها لنحصل على النتيجة المطلوبة، ويمكن بتحسين محركات البحث الخاصة بها، وترتيبها جيدًا أن تحظى بنتائج أفضل وتبلور علامتك التجارية، هذا ما سنتعرف عليه أكثر في هذا المقال.

لينكد إن أكبر من مجرد مكان للبحث عن وظيفة

لنفهم أولًا أنّ لينكد إن هو مساحة لتوثيق مهاراتنا العملية وحياتنا المهنية، وتوثيق ماذا درسنا وماذا نعمل، بجانب وجود فرص للتشبيك والتعلم ممن يعملون في نفس مجالنا، ولمن لا يصدق، فبحسب مجلة فوربس الأميركية فإنّ 95% من الموظِّفين يبحثون عن مرشحين على لينكد إن، لكن لا يمكن حصر لينكد إن فقط في البحث عن وظيفة، إذ أن وجود حساب لنا على هذه المنصة يسهل علينا الكثير في تعريف حياتنا المهنية وشرحها للآخرين، فيكفي أن تشارك حسابك مع الآخر ليتعرف على حياتك المهنية بشكل أعمق بدون أن تتحدث، لهذا لا بدّ من معرفة كيفية تعزيز علامتنا التجارية وكيف يبدو حسابنا بأفضل صورة ممكنة. 

لنبدأ أولًا بتهيئة حسابك على أكمل وجه

لن أستغرق كثيرًا في الحديث عن الخطوات الأساسية مثل كتابة المؤهل الدراسي في خانة التعليم من الجامعة التي درست فيها، وسنة التخرج، ومن المهم عدم وضع أي شيء في خانة التعليم إلا الشهادات الدراسية ذات الدرجة العلمية، إذ أنّ إضافة تدريب أخذته من أي جامعة لا يعد مؤهلًا دراسيًا، كما لا تنسى إضافة خبراتك المهنية في خانة العمل، مع التركيز على المسميات الدقيقة للمهن التي عملت بها، وبالتأكيد الصورة الشخصية من أهم النقاط في العملية كلها، فيجب أن تكون رسمية، وواضحة وفي وضع أمام الكاميرا، كذلك لا تغفل خلفية الحساب، فهي مهمة، ويمكنك أن تقوم بتصميم خلفية ملائمة لك من موقع كانفا Canva، فقط أكتب LinkedIn background/خلفية لينكد إن في مربع البحث.  

رابط حسابك الشخصي

أحد الأمور التي لا يعرفها كثيرون هو أنه يمكننا تعديل رابط الحساب ليصبح اسمك سهل البحث ويسهل الظهور، يمكنك الذهاب إلى حسابك الشخصي وعلى اليمين ستجد علامة تعديل الـURL وفيها ستحرص على كتابة اسمك بأبسط طريقة ممكنة، هذا سيساعد على ظهورك في نتائج البحث عند كتابة اسمك، وسيسهل مشاركة رابط حسابك مع الآخرين، وسيشير إلى مدى اهتمامك بأقل التفاصيل. 

 



 

عنوان حسابك/الـ Headline 

في خانة التعديل الموجودة بجانب اسمك في حسابك، تجد علامة تعديل العنوان، تعد هذه الخانة من معايير تهيئة حسابك المهمة، ومن خلالها يمكن البحث عنك بسهولة ومن المهم أن تهيئها بما يناسب احتياجاتك، فإذا كنت تعمل بشكل مستقل، فمن الأفضل أن تضيف كل الوظائف التي يمكنك العمل بها، مثل صحفي، محرر، مصور.. إلخ، حسب الخبرات التي تمتلكها، لكي تتيح فرصة للبحث عنك بأكثر من وظيفة.

لكن إن كنت تعمل في مكان لن يتيح لك العمل مع أماكن أخرى، يمكنك حينها الاكتفاء بما هو مكتوب في خانة الـ Position اسمك الوظيفي في مكان العمل، إذا كنت ستشعر أن ذلك سيساعد في تعزيز اسمك كصحفي في هذا المكان، وترغب بأن يعرفك الجميع به. 

من المهم كذلك التفكير جيدًا قبل الكتابة في خانة الـPosition، فما هي الوظيفة التي ترغب بأن يعرفك بها الجميع، خصوصًا إن كنت تعمل بشكل مستقل مع عدة أماكن، وجودك في مكان بعينه قد يقلل من فرص عملك في أماكن أخرى، ويعطي انطباعًا للموظفين أنك تعمل بالفعل، ولن يتواصلوا معك، لذا دائمًا يفضل أن تترك المساحة مفتوحة بان تكتب "صحفي حر" بدلًا من "صحفي حر في (اسم المنصة)".  

يمكنك الاستعانة بهذا الموقع لتوليد أفضل العناوين المرتبطة بحسابك. 

 



السيرة الذاتية لحسابك/خانة About 

تعد من الجوانب المهمة في تهيئة حسابك على لينكد إن، وفي هذه الفقرة يجب ألا تعرّف عن نفسك بطريقة عشوائية، قل من أنت، بشكل مختصر ومباشر، والأهم أن تذكر كلمات بحث متنوعة يمكن أن يتم البحث عنها، فلفترض أنّ هناك شخصًا يبحث في لينكد إن على وظيفة "Journalist"، نتائج البحث التي ستظهر له، هي أكثر أشخاص حسابهم مهيأ مع محركات البحث في لينكد إن وليس الصحفي الأكثر خبرة وكفاءة، لذلك احرص على تضمين اسم المهن التي تعملها، واهتمامات العمل الخاصة بك، وفكر بمن سيبحث عن هذه الكلمات، حتى تزيد من فرصة ظهورك في نتائج البحث، ومن المهم ألا تكرر أي معلومات يمكن الوصول لها بسهولة في حسابك، من السهل أن يعرف زائر حسابك الأماكن التي عملت فيها، لذا حاول أن تضيف شيئًا جديدًا في هذه السيرة.

خانة Featured

من المهم كذلك أن تضيف نماذج لأعمالك في هذه الخانة، وقد تشمل إضافة شهادات الجوائز التي حصلت عليها، أو شهاداتك الدراسية إن لم يكن لديك نماذج كثيرة، في كل الأحوال ضع شيئًا مثيرًا للاهتمام. 
 

توثيق مكان العمل الحساب



أبرز الخطوات الحديثة في لينكد إن، هي توثيق حسابك، وهناك عدة أشكال للتوثيق، توثيق الهوية الشخصية، وهو متاح لدور محدود، توثيق العمل، وتوثيق التعليم، أهمه بالنسبة لنا، توثيق مكان العمل، وخطوة التوثيق هنا مختلفة عن باقي المنصات، فالتوثيق غرضه التأكد من أن ما تكتبه في حسابك حقيقي، وبالتالي يتأكد لينكد إن من عملك في أحد الأماكن التي ذكرتها في خانة العمل، ليعطيك علامة التوثيق بجانب اسم حسابك، ويتم التوثيق من خلال إرسال رسالة لإيميلك الشخصي في الشركة التي تعمل بها، وبعدها يتم توثيق حسابك، وهي خطوة مهمة تعطي انطباعًا بأنك شخص حقيقي وما تكتبه مؤكد. 

التصديق على المهارات وكتابة التوصية

ستجد في نهاية حسابك، خانة التصديق endorsement وفيها تكتب المهارات التي تجيدها، ويأتي زملاؤك للتصديق عليها، لا تتردد في طلب التصديق من زملائك الذين عملت معهم، ويمكنك أن تبدأ أنت بالتصديق على مهارات من تعرفهم، لتشجعهم على التصديق على مهاراتك أيضًا، كذلك في خانة الـ Recommendation التوصيات، كلما كُتبت لك توصيات من الزملاء كلما أُضيفَ لحسابك وسمعتك المهنية، يمكنك أن تطلب ممّن عملت معهم أن يكتبوا لك، وأرشح لك بالأخص أن تطلب ذلك من مديرك بعد انتهاء فترة عملك في مكان ما، ذلك سيعطي مصداقية على مهاراتك لمن يرغب بتعيينك من الشركات.

سبب تواجدك على لينكد إن

من المهم وأنت تقوم بكل هذه الخطوات أن تحدد سبب وجودك على هذه المنصة، فإن كنت تبحث عن عمل، فمن المفيد إضافة شعار Open to work الموجود بجانب اسمك، وهي خانة تتيح للموظفِين معرفة أنك متاح للعمل، ومن المهم أن تتابع مساحة وظائف لينكد إن، وتضبط إعدادات البحث، لتحصل على نتائج مناسبة أو قريبة مما تريد، أما إذا كنت ترغب بالتشبيك فيمكنك التفاعل مع الأصدقاء وفتح أحاديث حول موضوعات مهنية مختلفة للنقاش. 

التفاعل على الحساب

بجانب كل ما تم ذكره في المقال، من المهم ألا تنسى التفاعل على حسابك، لا قيمة لكل ما فعلته بدون تنشيط الحساب، أنشر أعمالك الصحفية، افتح نقاشًا مع الجمهور، أضف أكبر قدر من الزملاء في نفس وظيفتك واهتماماتك، وتفاعل معهم، فهذا ما سيخلق حركة في حسابك وفي ترشيحه للظهور لدى آخرين. 

نقاط إضافية
هناك بعض الإعدادات التي لم أذكرها، ربما تفيدك معرفتها، إذ يمكنك أن تسجل اسمك بشكل منطوق في حسابك، بحيث يضغط عليه أي شخص فيعرف كيفية نطق اسمك، وينصح بذلك مع الأسماء صعبة النطق، أو لمن يعملون مع أجانب، لصعوبة نطق الأسماء العربية بالنسبة لهم. 
كذلك يمكنك إضافة زر ما على حسابك، يمكن أن يكون زر لموقعك الخاص، أو لمقالاتك أو أي رابط تريده. يمكنك ضبط هذه الإعدادات من علامة تعديل الموجودة بجانب بروفايلك.
كل الموارد المذكورة هي موارد مجانية يتيحها لينكد إن، لكن هناك مساحات إضافية إن اشتركت في النسخة المدفوعة من التطبيق، وفيها يمكنك الوصول لبعض المميزات منها الدورات التدريبية التي تتيحها المنصة في موضوعات مختلفة. 
تقييم الحساب

بعدما أنهيت كل ما ذكرت نأتي للأمر الأهم، هناك أدوات مجانية يمكنها تقييم جودة حسابك وإعطائك انطباعًا عن الشيء الذي ينقص الحساب حتى تطوره، من هذه المواقع Hiration  وresumeworded، قم بتحميل بيانات حسابك على لينكد إن، من الثلاث نقاط، بجانب اسمك ثم اضغط Save as a PDF.  




المصدر/ شبكة الصحفيين الدوليين



AM:11:05:07/07/2024




132 عدد قراءة