مركز ميترو ينشر تقريره السنوي لعام 2021



ميترو, علي عمر


(353) نتهاكا بحق (260) صحفي/ة 

مركز ميترو ينشر تقريره السنوي لعام 2021 
رئيس مركز ميترو: الانتهاكات تراجعت %8 هذا لا يدعونا الى الاحتفال

ناشد مركز ميترو المعني ( بمراقبة حرية الصحافة )  اصحاب القرار في اقليم كردستان العراق، الى تفعيل الشفافية والنهوض  بمسؤلياتها، وان تتخذ سياسة عملية تجاه التهديدات التي تواجه الصحفيين عموما والصحفيات بشكل خاص، وان تفعل القوانين الخاصة بالعمل الصحفي، وحق الحصول على المعلومة، وحق التظاهر.
جاء ذلك في مراسم اعلان التقرير السنوي لعام 2021، بمدينة السليمانية ( 355 كم شمال شرق العاصمة بغداد)، وبحضور واسع للصحفيين ومسؤولي المؤسسات الاعلامية والدوائر الرسمية وممثلين  وقادة عن الاطياف السياسية  والفعاليات الاجتماعية.
وقال رئيس المركز (رحمن غريب) للقنوات الاعلامية على اصحاب القرار ان يدركوا تلك الحقيقة الواضحة، بان تقدم  او تراجع الديمقراطية في اقليم كردستان يرتبط بمدى تقدم او تراجع حرية الصحافة والرأي والوصول الى مصادر الخبر والنشر وحرية أستخدام الانترنت ، مؤكدا " ليس الهدف من اعلان التقرير السنوي لمركز ميترو، الاساءة الى تجربة حكومة اقليم كردستان، فقد عمدت منظمتنا ان تكون متوافقة الى حد بعيد مع المعايير الدولية لحرية الصحافة والرأي، وان التعامل السيئ والقسوة تجاه النقد والتعبير عن الرأي والتظاهر المدني السلمي للمواطنيين انما يشوه تجربة الحكم في اي بلد" 
وحسب تقرير مركز ميترو للعام الماضي شهدت مدن اقليم كوردستان العراق ( اريبل، السليمانية، دهوك، حلبجة)،(353) انتهاكا بحق (260) صحفي/ة و مؤسسة اعلامية، وعلى الشكل التالي:
صحفيون محكومين خارج اطار قانون العمل الصحفي: 4 
حجز دون مذكرات قضائية : 25
تمييز و منع التغطية الاعلامية: 189
مصادرة ادوات العمل الصحفي : 25
تحطيم ادوات العمل الصحفي : 7 
هجمات و ضرب و اهانات : 81
تهديد : 13 
اخذ تعهدات خطية من الصحفيين: 6
اطلاق الرصاص على الصحفيين: 1
مداهمة القنوات و غلقها : 2
واشار غريب ان نسبة الانتهاكات لهذا العام  تراجعت بنسبة  %8 وهذا لا يدعونا الى الاحتفال بل يدعونا الى توسيع المراقبة والعمل معاً جميعا الحكومة و منظمات المجتمع المدني، من اجل سيادة القانون و مكافحة ظاهرة الافلات من العقاب وتعزيز حرية الصحافة والحق في المعلومة و نبذ خطاب الكراهية في مواقع التواصل الاجتماعي. 
ويتكون تقرير المركز لهذا العام اكثر من 350 صفحة يطرح فيه اهم العراقيل و المشاكل و التهديدات التي تواجه حرية الصحافة في الاقليم فضلا عن نشر دراسة خاصة عن التحرش تجاه الاعلاميات داخل و خارج  مؤسساتهن.
وقالت آفان الجاف رئيسة تحرير مجلة زن ( تصدر عن مركز ميترو)، ان  الصحفيات والاعلاميات اللواتي يعملن في مجال الاعلام في اقليم كوردستان، يمارسن عملهن في بيئة غير ملائمة  حيث  يتعرضن لمضايقات في معظم وسائل الاعلام والاماكن العامة وحتى المؤسسات الحكومية والقانونية. مبينة "هنالك عقبات مضاعفة امام عمل الاعلاميات ، فهن يتعرضن لعقبات باعتبارهن يعملن في مجال الصحافة، وعقبات باعتبارهن اناث." 
واكدت رئيس تحرير مجلة زن، ان " معظم اللواتي شملهن الاستطلاع اشاروا الى انهن تعرضن لمضايقات نفسية بنسبة ( 31%)، وبعد ذلك تعرضوا لمضايقات على اسس تمييزية جندرية  بنسبة ( %18)، و مضايقات لفظية بنسبة %16))، وبنسبة (%4)  تعرضوا للتحرش الجنسي" 

وتوزعت موضوعات التقرير على عدة ابواب أولها الحق في المعرفة ومعارضيه، الصحفيون و المحكومين،  الافلات من العقاب كظاهرة شائعة،  التظاهرات مناسبة للتجاوز على القانون ،ضريبة الكتابة في شبكات التواصل الاجتماعية ، الاعتقالات، غلق القنوات وغيرها.

وتزامنا مع التقرير السنوي لهذ العام نشر مركز ميترو تقريرا بالارقام عن  10 اعوام، ( 2011 – 2020 ) من مراقبته لحرية الصحافة في اقليم كوردستان العراق، وحسب التقرير سجل المركز  (2632) انتهاكا ضد (2165) صحفي/ة، منها اغتيال ثلاث صحفيين ( كاوه كرمياني، ودات حسين، أركان شريف) واثناء تغطية الحرب ضد داعش استشهد سبع صحفيين/ات من الاقليم ( دنيز فرات، مصطفى سعيد، شيفا كردي، احمد هاجر، بختيار حداد، ستيفان فلينوف، نوزيان أرهان).

وقال مسؤول العلاقات في المركز واثق حسين ليكن العام 2022 ، عام العمل الجدي لتفعيل القوانين التي اقرت من قبل ممثلي الشعب في برلمان كردستان، والعمل على تجاوز الصعاب التي تقف امام تطبيقها، وكسر طوق كل العوائق والمحددات التي تحول دون الوصول الى مصادر المعلومات وتعزيز حرية الرأي  والتعبير. 

وينشر مركز ميترو منذ تاسيسه عام 2009  تقارير سنوية وفصلية تخص حرية الصحافة والراي والحق في المعلومات.

وعن الحق في الوصول الى مصادر المعلومات قال المركز في تقريره ان هناك التمييز بين الاعلاميين وافتقار اكثر المؤسسات الرسمية الى قسم المعلومات  وان بعض المؤسسات الرسمية تمنع بعض القنوات الفضائية من تغطية النشاطات العامة،  فضلا عن منع  البعض الاخر من المشاركة في تغطية الفعاليات الرسمية، وامتناع قسم الاعلام في بعض المؤسسات من الادلاء بأي تصريحات  وغياب الاليات الميسرة لحصول المواطنين على المعلومات.

مركز ميترو  للدفاع عن حقوق الصحفيين، منظمة غير حكومية مستقلة. تأسس في آ‌ب 2009 بجهود مجموعة من الصحفيين/ات و المدافعين/ات عن حقوق الانسان، و بالتعاون مع معهد صحافة الحرب والسلام   (IWPR) الامريكي بهدف مراقبة حرية الصحافة والدفاع عن الصحفيين وحمايتهم في اقليم كوردستان.العراق 
ومنذ بداية  تأسيس المركز الى اليوم  قدم كل من معهد صحافة الحرب والسلام IWPR  ومنظمة الشعب النرويجي NPA ومنظمة دعم الاعلام العالمي IMS الدنماركية ، ومركز الخليج لحقوق الانسان Gulf Center for Human Rights ،  Internews  ، الدعم للمركز.


PM:04:50:16/01/2022




1976 عدد قراءة